أحيت جمعية التحدي لرعاية و تأهيل المعاقات الذكرى السنوية الخامسة لوفاة فقيدة الوطن رائدة العمل الخيري و الإنساني في اليمن الراحلة جمالة البيضاني

167

أحيت جمعية التحدي لرعاية و تأهيل المعاقات الذكرى السنوية الخامسة لوفاة فقيدة الوطن رائدة العمل الخيري و الإنساني الراحلة جمالة البيضاني وبدأ الأحتفال بالسلام الوطني و أيات من الذكر الحكيم وقد ألقت أ / أسماء قبه – الأمين العام لجمعية التحدي كلمة بهذه المناسبة قالت فيها إننا وفي هذا اليوم الذي نجتمع فيه لإحياء ذكرى وفاة إنسانه لم ننساها ابداً إنسانه إبدعت وكافحت وتحدت كل الظروف وكل الصعوبات في حياتها و أصبحت رسالتها منهج يدفعنا لتقديم الافضل في اي ظرف او اي مكان تحقيقاً لمقولة ( لا ياس مع الحياه – ولاحياة مع الياس ) ذلك المنهج الذي يضمن مستقبل افضل للمعاقين عامة و المرأة المعاقة خاصة وأعطت من حياتها مصابيح تنير درب المعاقات لمواصلة التحدي من اجل الحصول على حياة كريمة وفاعلة في المجتمع .  وفي الذكرى الخامسة لوفاة الاستاذة جمالة ، نعاهد روحها الطاهرة التي مازلنا نشعر بها في كل زوايا هذا العمل واركانه على مواصلة رسالتها التي قدمت حياتها ثمن لها ونقول لها ونحن نحتفل باليوم العالمي لذوي الاعاقة اننا نبذل جهودنا لرسم الابتسامة في وجوه بناتك من ذوي الاعاقة و الذين يدعون لكي بالمغفرة والرحمة لما يتلقون من خدمات صحية وتعليمية وتأهيلية في صرحك الشامخ الذي بنيتيه لهم . و قد أكملت كلمتها بأن الأستاذة / سبأ جميل – رئيسة جمعية التحدي قد أستطاعت الحفاظ على هذا العمل الخيري الجبار في ظل الوضع الاستثنائي الذي تمر بها بلادنا الحبيبة وفي نهاية الكلمة دعت للوقوف لقراءة الفاتحة على روحها الطاهرة .  و قد تخلل الاحتفال يوم مفتوح وفقرات نالت إستحسان الحضور .,

تم الإطلاع على هذا المنشور1011  مرة

اترك ردّاً