لقاء تشاوري لجمعيات ومراكز الاشخاص ذوي الاعاقة بأمانة العاصمة للعام 2020 م

398

عُقد يوم الثلاثاء الموافق 18 / أغسطس / 2020 م في صنعاء بمقر جمعية التحدي لرعاية و تأهيل المعاقات لقاء تشاوري لجمعيات ومراكز الاشخاص ذوي الاعاقة بأمانة العاصمة برئاسة القاضي / عبد الوهاب شرف الدين – وكيل امانة العاصمة المساعد لقطاع الشئون الاجتماعية والعمل وبحضور ممثلي الجمعيات والمراكز والمؤسسات العاملة في مجال رعاية وتأهيل المعاقين بالأمانة وفي اللقاء اكد القاضي شرف الدين اهمية هذا اللقاء والذي يعد مواصلة للاجتماعات التي كانت تعقد نهاية كل شهر لمناقشة العديد من القضايا والمواضيع التي تهم شريحة ذوي الاعاقة وقال لقد خرجنا من هذا الاجتماع بنتائج طيبة منها تشكيل ميثاق شرف بين الجمعيات لأنشاء صندوق طوارئ لمواجهه الكوارث وقد تم مناقشة الاضرار والكوارث التي خلفتها السيول والدور المجتمعي الذي يجب ان تقوم به جمعيات ومراكز ومؤسسات ذوي الاعاقة الذين حرصوا اليوم على التبرع للمتضررين من كوارث السيول بصنعاء القديمة بمساعدات عينية تحتوي على طرابيل وفراشات وبطانيات ليثبتوا انهم جزء من النسيج المجتمعي وحاضرين في مساعدة الاخرين بما يستطيعون من دعم . كما تم في الاجتماع مناقشة تصحيح قاعدة البيانات الخاصة بأعضاء هذه الجهات وخصوصا المستفيدين من المواد الغذائية التي تقدم عبر برنامج الاغذية العالمي واقر المجتمعون على استكمال تنفيذ تعبئة الاستمارات والنزول الميداني وتحديث قاعدة البيانات وفق الاحتياج والشروط المطلوبة لحصول المستفيدين من ذوي الاعاقة على المساعدات وبدون اي ازدواجية وعراقيل  كما تحدث عدد من رؤساء الجمعيات ان جمعيات ذوي الاعاقة حاضرة كغيرها من جمعيات ومنظمات المجتمع المدني في تقديم واجبها الاجتماعي سواء من حيث دعم المرابطين في الجبهات او دعم الفئات المستحقة بما تستطيع  مؤكدين القيام بالواجب في دعم المتضررين من كوارث السيول في صنعاء القديمة والعمل على تنفيذ ما تم الاتفاق عليه اليوم من ميثاق الشرف و استعدادهم الكامل للدعم والمساندة لمواجهه الكوارث وتوفير ما هو متاح . حضر الاجتماع كلا من عبدالله احمد بنيان مدير عام الادارة العامة لذوي الاعاقة بأمانة العاصمة واحمد العسودي – منسق الاشخاص ذوي الاعاقة في الامانة والأستاذة / سباء محمد احمد جميل – رئيس جمعيه التحدي  وعدد من رؤساء وممثلي الجمعيات والمؤسسات المعنية بذوي الاعاقة بأمانة العاصمة. ,

تم الإطلاع على هذا المنشور314  مرة

اترك ردّاً